تسجيل الدخول
صندوق قطر للتنمية يوقع اتفاقية تعاون مع الهلال الأحمر القطري لدعم القطاع الصحي في اليمن

وقع صندوق قطر للتنمية والهلال الأحمر القطري اتفاقية منحة بقيمة 5 ملايين دولار أمريكي (حوالي 18.2 مليون ريال قطري) من أجل توفير الاحتياجات الإنسانية والطبية لأكثر من 680 ألف مستفيد في اليمن، حيث وقعها من جانب صندوق قطر للتنمية السيد منصور عبد الله الدهيمي الرئيس التنفيذي لإدارة الخدمات المشتركة، ومن جانب الهلال الأحمر القطري السيد يوسف عبد الله السادة المدير التنفيذي.

تهدف الاتفاقية إلى تعزيز وتوفير خدمات الرعاية الصحية الأولية الشاملة وعلاج سوء التغذية في محافظات تعز وصنعاء والحديدة، بالإضافة إلى دعم وتأهيل مستشفى خليفة في مدينة التربة بمحافظة تعز، وذلك للمساهمة في تحسين الوضع الصحي وتقليل معدل الوفيات والأمراض، خاصةً عند الفئات الضعيفة مثل الأطفال والنساء والفقراء والنازحين.

من جانبه، أشاد السيد منصور الدهيمي بالدور الفعال الذي تلعبه دولة قطر في ظل الحكومة الرشيدة في إعانة المحتاجين حول العالم، والاهتمام بالأشقاء في اليمن والأخذ بيدهم، ومساعدة الذين هم في أشد الحاجة للعون، خصوصاً مع تردي الأوضاع في ظل الأوضاع الحالية.

وأضاف الدهيمي أهمية دعم المشاريع الصحية، لما لها من أثر تنموي فعال على المدى البعيد. حيث أوضح أن مثل هذه المشاريع سوف يكون لها أثر كبير على الشعب اليمني، لا سيما الفئات المستهدفة، خصوصاً مع تفشي الأمراض والحاجة الماسة للعلاج.

بدوره، توجه السيد يوسف السادة بالشكر إلى صندوق قطر للتنمية على هذا الدعم السخي للأعمال الإغاثية الجارية التي ينفذها الهلال الأحمر القطري من خلال بعثته التمثيلية في اليمن، مما سيمكنه من توسيع نطاق المساعدات لاستيعاب المزيد من المستفيدين وتوفير احتياجاتهم الأساسية قدر الإمكان، بما يساهم في تخفيف وطأة المحنة القاسية التي يمرون بها، مع المحافظة على كرامتهم الإنسانية.

وأشاد السادة بعلاقة الشراكة الاستراتيجية القائمة بين الهلال الأحمر القطري وصندوق قطر للتنمية، والتي تعكس التوجه الثابت لدولة قطر وقيادتها الحكيمة بالوقوف إلى جانب الضعفاء ومد يد العون للمنكوبين وخاصة في البلدان العربية الشقيقة مثل سوريا والعراق واليمن وليبيا وفلسطين، مع اضطلاع الهلال الأحمر القطري بدور محوري في هذه التدخلات بفضل مكانته المرموقة في الحركة الإنسانية الدولية ودوره المساند لدولة قطر في سياساتها الإنسانية داخلياً وخارجياً.