تسجيل الدخول
الهلال الأحمر القطري يوقع اتفاقية تعاون لإغاثة المتضررين من فيضانات كيرلا

وقع الهلال الأحمر القطري مؤخراً مذكرة تفاهم ثلاثية مع الصليب الأحمر الهندي والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، من أجل إغاثة المجتمعات المحلية المتضررة من الفيضانات التي ضربت ولاية كيرلا جنوبي جمهورية الهند على مدار شهر كامل.

جرى توقيع الاتفاقية في مقر الصليب الأحمر الهندي بين كلٍّ من دكتور ر. ك. فاتس الأمين العام للصليب الأحمر الهندي، والسيدة نورة راشد الدوسري المدير العام لقطاع الإغاثة والتنمية الدولية بالهلال الأحمر القطري، والسيد ليون بروب رئيس فريق الدعم القطاعي القُطري للهند وسريلانكا وبوتان وجزر المالديف بالاتحاد الدولي.

وتعد الفيضانات الأخيرة من أسوأ الكوارث التي تتعرض لها ولاية كيرلا منذ قرابة المائة عام، وقد بادرت المنظمات الإنسانية إلى الاستجابة للكارثة منذ الساعات الأولى لوقوعها، سواء من جانب الصليب الأحمر الهندي بفروعه في الولايات والمقاطعات المختلفة، أم من جانب العديد من الجمعيات الوطنية الأخرى.

وعلى هامش التوقيع على الاتفاقية، قالت السيدة نورة الدوسري: "نحن حريصون على التواصل مع الصليب الأحمر الهندي لتقديم كل الدعم والمساندة، وقمنا بإعداد خطة للتعافي المبكر بناء على الاحتياجات الميدانية للمتضررين. وهذه الاتفاقية تمثل تأكيداً على التزامنا بدعم الأهالي في ولاية كيرلا لحين عودتهم إلى حياتهم الطبيعية".

ومن جانبه، صرح الأمين العام للصليب الأحمر الهندي قائلاً: "إن هذه الاتفاقية تعد تجسيداً لروح التعاون والمبادئ الإنسانية المشتركة التي توحد مكونات الحركة الإنسانية الدولية في أوقات الأزمات والكوارث. هذه الشراكة ستمكن الصليب الأحمر الهندي وفرعه في كيرلا من تنفيذ خطط التعافي على المديين المتوسط والبعيد، بما في ذلك تبادل الإمكانيات والموارد والخبرات الفنية".

أما السيد بروب ممثل الاتحاد الدولي فعلق بقوله: "إن هذه الاتفاقية تصب في اتجاه تفعيل الشراكة المثمرة والتعاون الوثيق بين الأطراف الثلاثة، بالإضافة إلى تعزيز جوانب القوة التي يمتلكها كل طرف. سوف يتم الاتفاق على التفاصيل فور توافر المعلومات التفصيلية إلى جانب البيانات المبدئية التي تم في ضوئها إعداد خطط الاستجابة والتعافي".

لا يوجد صور متعلقة بهذا الخبر