تسجيل الدخول
الهلال الأحمر القطري وشقيقه الكويتي يوفران سلات غذائية وربطات خبز للنازحين في الداخل السوري

بقيمة إجمالية تتجاوز 1.8 مليون ر.ق.

20 مارس 2017 الدوحة: في إطار التعاون مع الأشقاء في جمعية الهلال الأحمر الكويتي لإغاثة النازحين السوريين المتضررين من تصاعد الأحداث الجارية في بلادهم، ينفذ الهلال الأحمر القطري من خلال بعثته الدائمة في تركيا عدة مشاريع لتوفير مساعدات غذائية بتكلفة إجمالية قدرها نصف مليون دولار أمريكي (أي ما يزيد عن 1.8 مليون ريال قطري).

فضمن مشروع الاستجابة الطارئة لصالح النازحين من مدينة حلب، تعمل الكوادر الميدانية للهلال الأحمر القطري والهلال الأحمر الكويتي في الداخل السوري على توزيع 6 آلاف سلة غذائية على 6 آلاف أسرة تضم 30 ألف شخص ممن نزحوا من حلب ويقيمون حاليا في مراكز ومخيمات الإيواء أو في منازل المجتمع المحلي المضيف، لمساعدتهم على تأمين احتياجاتهم الغذائية الأساسية عن طريق شراء وتوزيع سلة غذائية متكاملة لكل أسرة تتكون من الأرز والمعكرونة والسكر والعدس الحب والعدس الأحمر والبرغل والحمص وفاصوليا وزيت الطعام وزيت الزيتون والزعتر والطحين والسميد والملح والشعيرية وصلصة الطماطم والحلاوة والتمر والتونة المعلبة.

تبلغ الميزانية الإجمالية للمشروع 400 ألف دولار أمريكي، وقد تم حتى الآن توزيع السلات الغذائية على 2,163 أسرة تضم قرابة 11 ألف شخص في عدد كبير من المناطق في محافظة إدلب مثل مدرسة إحسان مبيض، معرة مصرين، حربنوش، مخيم الإيمان بدير حسان، مخيم زمزم بالدانا، كفر تخاريم، القطعة بمعرة النعمان، بابسقا ومخيمات النوري والجبل والبئر والفاروق بسرمدا، مخيمات حمد العمار والتقوى والشهداء والريح المرسلة بقاح، مخيم أم المؤمنين بحارم، مخيم الوليد بمعرة النعمان، معرزيتا.

وتتضمن قائمة المستفيدين غير المباشرين 99 أسرة تضم 377 شخصا من العمال والسائقين والمشرفين الذين تم توفير فرص العمل لهم من خلال المشروع، مما ساعدهم على كسب العيش للإنفاق على أسرهم في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية للأهالي بسبب ظروف الحرب.

وبالتوازي مع ذلك، يجري على قدم وساق تنفيذ مشروع تجهيز ما يكفي لسد احتياجات 4,345 عائلة نازحة (20,777 شخصا) من الخبز لمدة شهرين متواصلين، بهدف التخفيف من معاناة العائلات النازحة من مدينة حلب إلى ريف حلب الغربي والشمالي ومحافظة إدلب عن طريق حل مشكلة عدم توافر الخبز لديهم، والمساهمة في تشغيل المطاحن والأفران المتعاقد معها بالمناطق المستفيدة، وخلق فرص العمل للعاملين في تلك المطاحن والأفران وكذلك المشاركين في توزيع الخبز على النازحين.

ويستهدف المشروع توزيع إجمالي 200 ألف ربطة خبز مجانية بتكلفة قدرها 100 ألف دولار أمريكي، وتبلغ نسبة الإنجاز الحالية 89%، حيث تم بالفعل توزيع 178,966 ربطة خبز في 40 قرية ومخيما بمنطقة الأتارب في ريف حلب الغربي ومنطقة إعزاز في ريف حلب الشمالي، بالإضافة إلى منطقتي حارم وسلقين في ريف إدلب.

وتلبية للاحتياجات الطارئة، تم توزيع 3 آلاف ربطة خبز إضافية لصالح 500 أسرة في منطقة إعزاز بريف حلب الشمالي لمدة 3 أيام متتالية، كما تم رفع نسبة التوزيع اليومي للخبز المجاني إلى أكثر من 6 آلاف ربطة خبز نتيجة للأعداد الكبيرة من المهجرين ووجود مخيمات للأرامل والأيتام.

يذكر أن الهلال الأحمر القطري والهلال الأحمر الكويتي سبق لهما التعاون في العديد من المشاريع الإغاثية لصالح النازحين في الداخل السوري، وكان آخر إنجازات هذه المشاريع توزيع 10 آلاف غطاء شتوي في ريف حلب الغربي، وتوزيع 250 ألف لتر من وقود التدفئة و11 ألف سلة ملابس شتوية للأطفال في دمشق وريفها وريف حمص الشمالي ومخيمات النازحين في إدلب وريف حماة الشمالي، بتكلفة إجمالية قدرها مليون دولار أمريكي.